عرض مشاركة واحدة
  #72  
قديم 7 صفر 1439هـ/27-10-2017م, 09:56 AM
جمهرة التفاسير جمهرة التفاسير غير متواجد حالياً
فريق الإشراف
 
تاريخ التسجيل: Oct 2017
المشاركات: 2,952
افتراضي

المفسّرون الذين لهم عناية بالتصريف في تفاسيرهم:
قال عبد العزيز بن داخل المطيري: (ومن المفسّرين الذين لهم عناية ظاهرة بالتصريف في تفاسيرهم:
1. ابن عطية الأندلسي(ت:542هـ) ، وكثيراً ما يعلّ بعض الأقوال بمخالفتها قواعد التصريف.
2. وأبو حيان الأندلسي (ت:745هـ) في تفسيره "البحر المحيط" ، وله تعقّبات حسنة للزمخشري
3. ومحمد الطاهر ابن عاشور (ت:1394هـ) في "التحرير والتنوير"
4. ومحمد الأمين الشنقيطي (ت:1394هـ) في "أضواء البيان" وفي مجالسه في التفسير التي طبعت باسم "العذب النمير".
5. ومحمد الأمين الهرري في تفسيره "حدائق الروح والريحان" ، وهو تفسير حافل بشرح مسائل التصريف في القرآن، ولمؤلفه عناية بعلم الصرف، وله شرح على "لامية الأفعال" لابن مالك سماه "مناهل الرجال ومراضع الأطفال بلبان معاني لامية الأفعال"
وهو من علماء الحبشة الموصوفين بالعلم والعبادة، والجلَد في البحث والتأليف والتدريس، تصدّر للتدريس والإفادة في الحبشة عام 1373هـ، وهو ابن خمسة وعشرين عاماً، ولم يزل معتنياً بالتدريس والدعوة في بلده حتى حاصره الشيوعيون وحاولوا قتله؛ فهاجر إلى مكة؛ وابتدأ التدريس في المسجد الحرام سنة 1400هـ، ثم انتقل إلى التدريس بدار الحديث بمكة المكرمة، وألّف كتباً كثيرة في فنون عديدة، منها تفسيره المذكور في اثنين وثلاثين مجلداً). [طرق التفسير:203 - 204]


رد مع اقتباس