العودة   جمهرة العلوم > جمهرة علوم اللغة > جمهرة معاني الحرف وأسماء الأفعال والضمائر والظروف > جمهرة معاني الحروف

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 17 ذو الحجة 1438هـ/8-09-2017م, 02:27 AM
جمهرة علوم اللغة جمهرة علوم اللغة غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 2,897
افتراضي من بضم الميم


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 24 ذو الحجة 1438هـ/15-09-2017م, 09:15 PM
جمهرة علوم اللغة جمهرة علوم اللغة غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 2,897
افتراضي

قال أحمد بن عبد النور المالقي (ت: 702هـ): (بابُ من المضمونة الميم
اعلم أنها حرف جر تخفض المقسم به كالباء والواء، إلا، أنه اختص بالدخول على الرب، كما اختصت التاء بالدخول على الله، ويجوز في نونها الإظهارُ والإدغامُ مع راء «رب».
هذا قول بعضهم، والأظهرُ عندي أن تكون اسمًا مقتطعةً من «ايمن» التي هي اليمن عند سيبويه رحمه الله، وجمع «يمين» عند الفراء، إذا قالوا: ايمن الله لأفعلن، لوجهين: أحدهما: أن معنى «من ربي» و«ايمن الله» واحد، وليس حرف جر، لأنها لو كانت حرف جر لأوصلت ما بعدها إلى ما قبلها، ولا يستقيم هنا أيضًا لها لفساد المعنى، والثاني أنا وجدنا «ايمن» يحذف منها النون، فيقال: «ايم الله»، والألف والياء والنون، فيقال: ايم الله، بالفتح والضم والكسر، فلا يبعدُ أن تحذف ألفها وياؤها، فتبقى «من»، فيكون هذا الحذف من التصرف فيها به، كما تصرف فيها بغيره من الحذف، إلا أنها لما لزمت الرفع بالابتداء في القسم لا غير واتصلت بالمقسم به اجتمعت ضمة ميمها مع ضمة نونها مع حركة ما بعدها فجرت مجرى طنُبُ وعُنُق فخففت بالسكون، فقيل: مُن، كما قيل: طُنْب وعُنْق، ولذلك جاز إظهار نونها مع الراء دلالةً على أصل التحريك، كما قال بعضهم في
قوله تعالى: {إِنَّهُ مَنْ يَتَّقِ وَيَصْبِرْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ} على قراءة قنبل: إن الأصل في «يَصْبِرْ» الضم، ولكنه سُكن لما حصلت الراء مضمومة بين الباء المكسورة والفاء فصار خروجٌ من كسرٍ إلى ضمٍ فثقل، فخفف تخفيف: عضد، وكذلك قول امرئ القيس:
فاليوم أشرب غيرُ مستحقبٍ = .... .... .... ....
إن الباء من «أشرب» لما حصلت بين الراء المتحركة والغين، فخففت لاجتماع الحركات، وأشبه شيء بـ «مُنْ»: «هنُ» في مثل قول الشاعر:
.... .... .... .... = وقد بدا هنك من المئزر
لأنه محذوفٌ مثلها، [و] على حرفين مثلها، ومضافٌ مثلها، فهذا وجهٌ.
ولنا أن نقول بكثرة إضافتها وبكثرة الاقتطاع منها صارت تشبه الحروف فسكنت إجراءً لها مجرى «مُذ» فهذا وجه آخر، وإنما ذكرتها في الحروف، لأن أكثر الناس جعلها حرفًا، والصحيح فيها أنها اسمٌ لما ذكرتُ لك، فاعلمه). [رصف المباني:326 - 327]


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 24 ذو الحجة 1438هـ/15-09-2017م, 09:16 PM
جمهرة علوم اللغة جمهرة علوم اللغة غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 2,897
افتراضي

قال الحسن بن قاسم بن عبد الله بن عليّ المرادي المصري المالكي (ت: 749هـ): (من بضم الميم
لفظ مختلف فيه. فقيل: هو حرف جر، مختص بالقسم، ولا يدخل إلا على الرب. فيقال: من ربي لأفعلن. وشذ قولهم: من الله. وقيل: هو اسم، وهو بقية أيمن، لكثرة تصرفهم فيها. واحتج على ذلك بأن من بضم الميم لم يثبت حرفيتها، في غير هذا الموضع. ورد بدخولها على الرب، وأيمن لا تدخل عليه. وبأنها لو كانت اسماً لأعربت، لأن المعرب لا يزيله عن إعرابه حذف شيء منه.
وذكر صاحب رصف المباني أن من يجوز في نونها الإدغام، والإظهار مع راء رب. وعلل جواز الإظهار بأن نونها لما سكنت، تخفيفاً، جاز إظهارها دلالة على أصل التحريك. وصحح القول باسميتها.
وذكر ابن مالك في باب حروف الجر من التسهيل أن من هذه حرف. قال: وتختص مكسورة الميم، ومضمومتها، في القسم بالرب. وذكر في باب القسم أن من مثلث الحرفين مضافاً إلى الله، مختصر من أيمن. قيل: فيكون مذهباً ثالثاً. وهو أنها حرف إذا ضمت ميمها أو كسرت، واسم إذا كانت مثلثة الحرفين. والنحويون ذكروا الخلاف في المضمومة الميم، كما سبق. واله أعلم). [الجنى الداني:321 - 322]


رد مع اقتباس
  #4  
قديم 24 ذو الحجة 1438هـ/15-09-2017م, 09:17 PM
جمهرة علوم اللغة جمهرة علوم اللغة غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 2,897
افتراضي

قال عبد الله بن محمد بن إسماعيل الكردي البيتوشي (ت: 1211هـ): (
ومن بضم الميم هل هو اسم = أو حرف جر فيه خُلفٌ ينمو
والآخر الأصح واخصص بالقسم = بالرب أو بلفظة الله العلم
قلبي من ربي لديكم موثق دمعي من الله عليكم مُطلق). [كفاية المعاني: 269]


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:06 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة